الاستقرار الأمني و المجتمعي في سامراء

بحث رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي ومحافظ صلاح الدين الدكتور المهندس عمار جبر خليل خيارات الاستقرار الأمني و المجتمعي في سامراء وذلك في اجتماع موسع بمقر قيادة عمليات سرايا السلام بحضور النائب الأول لرئيس مجلس النواب حسن الكعبي و حميد الغزي الأمين العام لمجلس الوزراء وقادة العمليات والأمين العام للعتبة العسكرية ومدير شرطة القضاء وعدد من شيوخ ووجهاء سامراء

وتم الاتفاق على معالجة ملفات السوق القديم ومشروع المجاري والخدمات البلدية والطبية ومشروع قانون سامراء عاصمة العراق للحضارة الاسلامية

وقال الحلبوسي أن خصوصية سامراء التاريخية تستدعي تظافر الجهود لرفع الحيف عنها من خلال تعميق التعايش السلمي و انهاء جميع مخلفات الارهاب، موكدا دعمه لجهود محافظ صلاح الدين بالانتقال الى مرحلة جديدة من الاعمار و الاستقرار بتعاون الاخوه من قادة سرايا السلام و الاجهزه الأمنية

من جانبه أبدى السيد الأمين العام لمجلس الوزراء الدعم المباشر لخطط محافظ صلاح الدين في تطوير واقع سامراء عبر مشاريع خدمية متكاملة في توقيتاتها و نتائجها في تحسين واقع الخدمات و حماية السلم الأهلي، فيما أتفق الجميع على التصدي للمشروع الارهابي الذي يستهدف أخوة العراقيين و خصوصية مدنهم باستكمال اجراءات عودة النازحين

 

 

 

 

 

 

عن ديوان محافظة صلاح الدين

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!